صيانة وترميم مزار سيدة الجبل مزار سيدة الجبل

صيانة وترميم مزار سيدة الجبل مزار سيدة الجبل

صيانة وترميم مزار سيدة الجبل مزار سيدة الجبل

غدا سيفتح مزار سيدة الجبل ابوابه من جديد بعد الانتهاء من اعمال الصيانة والترميم وذلك كان بفضل العمل الذي قام به العديد من رهباننا وراهباتنا والمحسنين الذين تبنوا هذا العمل.

فكرة الصيانة والترميم والمخططات كانت مبادرة من الآباء لويس مونتيس وهوغو ألانيز ، الذين خططوا وأعدوا بعض المشاريع لعملية الترميم هذه. وقد قام بتنفيذ العمل الأب يوسف فرنسيس كاهن الرعية الحالي مع الاباء مرقص سلامة وفكتور موريرا ، وجميعهم يعمل بهذه الرعية.

طبعا لا بد ان نذكر اسم المحسن الرئيسي والسخي السيد فراس مقطش ، فلم يساهم السيد فراس فقط ماديا بل اعطى الكثير من وقته وجهده لسيدتنا مريم العذراء سيدة الجبل. فقد كان حاضر يُشرف على العمل بشكل مستمر.

طبعا هناك اشخاص اخرين ساهموا في العمل والعديد من الفنيين والمهندسين لهم شكرنا الجزيل ولهم صلواتنا التي نرفعها كل يوم امام سيدتنا وامنا مريم العذراء.

يجب ان نشكر بشكل خاص جدا الاخت مريم غوروفا Jednosti Grygorova (الأوكرانية) وهي من رهبنتنا التي قدمت بتضحية كبيرة وتفاني التصاميم الفنية لمسبحة أحزان العذراء وربنا يسوع التي ستزين أبواب ونوافذ المزار.

فقد عملنا هذا الترميم والتصميم الجديد كي نقدم مسكن لائق واكثر استحقاق لتمثال سيدتنا مريم العذراء الثمينة وللترحيب بالمزيد من الحجاج فمزار سيدو الجبل هو مصدر فرح ليس فقط للكنيسة في الأردن ولكن أيضًا للرهبنة التي تعمل به منه لمدة 16 سنة.

لنصلي من اجل تزايد التكريم لأمنا مريم العذراء.